العراب البدويّ

العراب البدويّ
داود البهجة
Novels and stories
12 chapters, 62976 words in this book
داود البهجة
0
محمد الشريف مخي تاريخه هو تاريخ الوطن من 1938 إلى 1984 من مظالم ومعناة ثم خطفه من طرف فرنسا وشارك في حرب عالمية ليست حربه ثم اعادته للبادية بعد ان فقد يده اليمنى. بأعجوبة بنى حياته في وطن مستقل وصار ذا شأن. حياة الشريف مخي نتعرف عليها من خلال مهاجر عاد لوطن الآباء على إثر طلاق زوجته السويدية التي قامت بعلمية إجهاض دون رغبته، عاد للمغرب لعله يجد فتاة تشبه امه. تعرف على الشريف محمد مخي ومنحه ثلاث وظائف: ان يكتب سيرته حتى لا تبقى فقط سيرة الملوك هي المكتوبة، وأن يكون مستشاره الخاص باعتبار ان داود المهاجر عالم نفسي للكلاب. اما الوظيفة الثالثة لم يفصح له عنها تركها حتى يتوفق في الوظيفتين الممنوحة. الشريف مخي حكى لداود عن حياته بما تحمل من مخالفات القانونية وعن أصدقائه المقربين، عن حياته الزوجية وعن جرائمه. حكى له عن حياته بكل التفاصيل. فهل يعقل ان يحكى الشريف محمد مخي لشخص غريب تفاصيل حياته ويعرض مشاريعه الغير القانونية وأصدقاءه للخطر؟ الشريف محمد مخي تزوج من امرأة أخوه عمر المتوفى، الذي ترك له طفلتين صوفية وسلمونا، فهم في مرتبة أبنائه. أما الشريف مخي قد افقدته الحرب رجولته فهو عاجز على الانجاب، حلمه ان يخلف ابنا اتعسه. لمن سيترك مملكة بناها وضحى بشبابه من اجلها. ليس له اختيار سوى أن يترك تاريخ المملكة في ذاكرة داود. في ليلة قمراء مارست احدى بناته الجنس مع داود دون عازل طبي. حبلت منه، لكنها لها علاقة حب من فتاة مثلها. ستقوم بالإجهاض إذا داود لم يتخل عن دوره كأب. داود غادر الوطن بسبب زوجته التي قامت بالإجهاض أما الان فهو مطالب للتخلي عن الأبوة. هل مصيره أنه لن يعود أبا؟ هل الشريف مخي على علم بما تطالب به سلمونا؟ ما هي الوظيفة الثالثة التي وعد بها الشريف محمد مخي عاشق ابنته وكاتب سيرته؟

Read in our app for web eller Android eller IOS